الإثنين, سبتمبر 24, 2018

قصة نجاح : شركة أبل | .Success Story: Apple Inc

٣٩ عاماً مرت على تأسيس عملاقة التقنية Apple

11

في مثل هذا اليوم : قبل ٣٩ عاماً في الأول من أبريل ١٩٧٦م ، ومن مرآب السيارات في هذا المنزل ، قام ثلاثة رجال بإعلان شركة بسيطة و أطلقو عليها إسم ( آبل للكمبيوتر المحدودة )، لمجرد أن أحد هؤلاء الثلاثة يحب فاكهة التفاح. و الهدف من هذة الشركة هو بيع جهاز ربما يمكن أن نطلق عليه إسم كمبيوتر، فقد كانت عبارة عن معالج و ذاكرة تخزين عشوائية و بطاقة فيديو مثبته جميعها على لوحة أم. هذه القطع البسيطة قام بتجميعها أحد الرجال الثلاثة بحكم معرفته و مجال دراسته فهو مهندس حاسب و مبرمج. و إستخدم موقف السيارة في منزل الرجل الآخر في المجموعة و الذي كان شغوف بعالم الإلكترونيات رغم أنه لم يحصل على شهادة جامعية تتعلق بالإلكترونيات. الشخص الثالث كان يعمل صديق لأحدهما و لديه بعض الإلمام بالإلكترونيات، فقد ساعدهم في كتابة دليل التشغيل للجهاز الوليد ، بالإضافة لكتابة عقد الشراكة و رسم الشعار للشركة المقرر إنشاؤها .. تلك كانت قصة ولادة عملاقة التقنية Apple بإختصار!

هؤلاء الثلاثة هم “ستيف جوبز” الشغوف بالتقنية وإبن صاحب مرآب السيارة و”ستيف ووزنياك” المهندس و المبرمج الذي قام بتجميع القطع و”رونالد وين” كاتب العقد و رسام الشعار .

تعود أحداث القصة إلى ١٩٧٠م عندما إلتقى ستيف جوبز مع ستيف ووزنياك و أصبحا صديقين لديهما شغف بالإلكترونيات و طريقة تجميعها و تشغيلها، و تمكنا من تجميع عدد من القطع البسيطة في مرآب السيارة لمنزل ستيف جوبز ، هذة القطع الإلكترونية المجمعة أطلقو عليها إسم ” آبل 1 ” و قاما بعرضها على أحد أصحاب محلات الكمبيوتر الذي قام بشراء الجهاز و إستطاع ستيف جوبز بإقناعه بشراء ٥٠ جهاز آخر سوف يقومان الإثنين بتجميعها له. وافق صاحب المحل على هذا العرض و بدأوا بالتواصل مع محل يبيع القطع التي منها قامو بتجميع الحاسب ليزودهما بالقطع اللازمة لتجميع ٥٠ جهاز ، وهو ما تم في مرآب والدي ستيف جوبز.

apple-1-computer

بعد أسبوعين من إعلان التأسيس إنسحب “رونالد وين” و قام ببيع حصته من أسهم الشركة بـ 800$ فقط .

جهاز “آبل 1″ حينها أصبح بحاجة لتطوير أكثر و بالتالي يحتاج إلى مبالغ أكبر. فكان لابد من التواصل مع رجال الأعمال و أصحاب المال، هنا وقع الإختيار على “مايك ماركولا” رجل الأعمال و صاحب المال الذي دفع ٢٥٠ ألف دولار ليصبح الشريك الثالث .

مرت الأيام و الشركة أخذت بالنمو و زيادة مبيعات التفاحة إلى أن تعرض ستيف ووزنياك لحادث قرر بعده التفرغ لحياته الإجتماعية. و أخذت الشركة بالتطور و الإزدهار و تمكنت من إنتاج ” آبل 2″ و أصبح الإنتاج بكميات تجارية. و في ١٩٨٤م ظهر برنامج التشغيل ماكنتوش ذو الرسوميات الجميلة و بدأ إستخدام الفارة . كبرت الشركة و كبرت مشاكل الإدارة معها إلى أن تم طرد ستيف جوبز في عام ١٩٨٦م وإعطاؤه مسمى إداري مع بقاء أسهمه في الشركة ، ستيف جوبز لم يقف مكتوف الأيدي بل أسس شركة و أسماها ” Next Step – الخطوة التالية”. و في العام ١٩٨٦ قام بشراء قسم رسوميات الكومبيوتر في شركة لوكاس فيلم ليحولها إلى شركة Pixar ، والتي أصبحت بعد ذلك أحد أكبر شركات إنتاج أفلام الكارتون ثلاثية الأبعاد ولعل أشهر إنتاجاتها سلسلة “حكاية لعبة – Toy Story” .

إستمرت الخلافات و الأزمات لدى مجلس إدارة التفاحة التي فقدت الأب الشرعي “ستيف جوبز” و أصبحت في الحضيض. إلى أن عاد الحق لأصحابه و رجع “ستيف جوبز” في العام ١٩٩٥ كمستشار لدى مجلس الإدارة تلاها توليه إدارة المجلس بالكامل في ١٩٩٧، حينها تم إطلاق جهاز آي ماك الذي كان بمثابة علمية إنعاش قلبي رئوي للشركة و أعاد لها الحياة ، ليستحق في العام ٢٠٠٠ منصب الرئيس التنفيذي للشركة.

في العام ٢٠٠٧ أخذت الشركة منعطف هام في تاريخها بعد أن أعلنت عن تخليها عن تخصيص نشاط “الكمبيوترات” في المسمى ، وأصبحت تعرف بشركة آبل فقط بدلاً من آبل للكمبيوترات ، حتى لا يبقى مجال إلى وقد دخلته فنجدها في سوق الكمبيوتر iMac، و سوق الهواتف المحمولة iPhone، و مشغلات الموسيقى iPod، و الترفيه المنزلي Apple TV, و عالم الموضة Apple Watch، و في الصحة و اللياقة My Health، و في التعليم iTunes U، و في مجال الكتب و دور النشر iBooks.

و اليوم وبعد ٣٩ عاماً في الأول من أبريل ٢٠١٥ ، نعلم جميعا ماذا تعني “شركة آبل”. فلا يوجد بيت أو مؤسسة حكومية أو خاصة إلا وبداخلها جهاز آيفون أو جهاز ماك أو وصلت إليه أحد منتجات الشركة بشكل أو آخر.

 

 

 

شاهد أيضاً

السيلفي الطائر | Airselfie

اعلن صاحب شركة AirSelfie، السيلفي الطائر، الذي سيكون بديلًا  بمزايا لا تقارن لعصا السيلفي العادية. …

أترك لك رد هنا ... بصمه ب ( شكر/ حكمة / نصيحة ) ..